کد مطلب:145611 شنبه 1 فروردين 1394 آمار بازدید:89

خروج عبدالله و عبدالرحمان الغفاريان
قال المجلسي رحمه الله: قال محمد بن أبي طالب: ثم جائه عبدالله و عبدالرحمان الغفاريان فقالا: يا أباعبدالله! السلام عليك، انا جئنا لنقتل بين يديك، و ندفع عنك.

فقال: مرحبا بكما أدنوا مني.

فدنوا منه و هما يبكيان، فقال: يا بني أخي! ما يبكيكما؟ فوالله؛ اني لأرجو أن تكونوا بعد ساعة قريري العين.

فقالا: جعلنا فداك، والله؛ ما علي أنفسنا نبكي، و لكن نبكي عليك نراك قد أحيط بك، و لا نقدر أن ننفعك.

فقال: جزاكما الله يا بني أخي! بوجدكما من ذلك، و مواساتكما اياي بأنفسكما أحسن جزاء المتقين.


ثم استقدما و قالا: السلام عليك يابن رسول الله.

فقال: و عليكما السلام و رحمة الله و بركاته، فقاتلا حتي قتلا.