کد مطلب:370100 دوشنبه 12 تير 1396 آمار بازدید:290

بلال و صهيب موليان
 

[صفحه 190]

بلال و صهيب موليان‏


79- أبو عبد اللّه محمد بن ابراهيم، (1) قال حدثني علي بن محمد بن يزيد القمي، (2)


______________________________

ثم هاجر الى المدينة بعد هجرة النبي صلّى اللّه عليه و آله، شهد بدرا و المشاهد كلها: و هو سابق الروم.


مات بالمدينة سنة ثمان و ثلاثين عن سبعين سنة، و قيل: سنة تسع و ثلاثين و هو ابن ثلاث و سبعين سنة و دفن بالبقيع.


ذكره الشيخ رحمه اللّه تعالى في كتاب الرجال في عداد الصحابة[540]، و لم يزد على مجرد ذكره بقوله: صهيب بن سنان شيئا.


و الحسن بن داود أورده في كتابه في قسم الضعفاء و قال: صهيب مولى رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله‏[541].


قوله رحمه اللّه تعالى: أبو عبد اللّه محمد بن ابراهيم‏


هو محمد بن ابراهيم الوراق من أهل سمرقند، ذكره الشيخ رحمه اللّه في باب لم‏[542].


فأما محمد بن ابراهيم بن يوسف الكاتب الذي كان يتفقه على مذهب الشافعي ظاهرا، و يرى رأي الشيعة في الباطن، و كان فقيها على المذهبين، و له في المذهبين كتب: فهو و ان كان في هذه الطبقة يروي عنه ابن عبدون، الا أنه ليس هذا الذي روى عنه أبو عمرو الكشي رحمه اللّه، و كنيته أبو الحسن و يعرف بأبي بكر الشافعي، لا أبو عبد اللّه.


قوله رحمه اللّه: على بن محمد بن يزيد القمى‏


في بعض النسخ «بريدة» مكان يزيد


[صفحه 191]


قال حدثني عبد اللّه بن محمد بن عيسى، (1) عن ابن أبي عمير، عن هشام بن سالم، عن أبي‏


______________________________

قوله رحمه اللّه تعالى: عبد اللّه بن محمد بن عيسى‏


عبد اللّه بن محمد هذا هو أخو أحمد بن محمد بن عيسى الاشعري القمي، و لقبه بنان، كما سيذكره أبو عمرو الكشي رحمه اللّه في مقامه من ذي قبل، فيورد في الاسانيد بلقبه فيقال: عن بنان بن محمد.


و بعض شهداء المتأخرين رفع اللّه درجته كأنه لم يعثر على ذلك فكثيرا ما في شرح الشرائع يحكم على الحديث بعدم الصحة، بأن في طريقه بنان بن محمد و هو مجهول، فنحن في المعلقات على الاستبصار و على التهذيب و في كتاب ضوابط الرضاع قد نبهنا على فساد قوله و أوضحنا حال الرجل.


و في الكافي في بعض أبواب كتاب الصوم، محمد بن يحيى عن بنان بن محمد عن أخيه عبد الرحمن بن محمد[543].


و على هذا فيكون أحمد و بنان و عبد الرحمن ثلاثة أخوة، و هم أبناء محمد بن عيسى.


و من أعاجيب الاوهام تحامل‏[544] احتمال الواو مكان «ابن» في قول الشيخ في الاستبصار في باب الجهر ب «بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ»* فأما ما رواه سعد بن عبد اللّه، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن أبي عمير[545]. و نفى البعد عن كون محمد هو محمد ابن محمد بن عيسى، فيكون أخا أحمد بن محمد بن عيسى.


فلم يبلغني عن أحد فيما وقع إليّ الى الان أن لمحمد بن عيسى ابنا يقال له:


محمد، فلا تكونن من المتوهمين.


[صفحه 192]


عبد اللّه عليه السّلام قال‏ كان بلال عبدا صالحا (1) و كان صهيب عبد سوء كان يبكي على عمر.


أسامة بن زيد


(2)


80- حدثنا محمد بن مسعود، قال حدثني علي بن محمد قال حدثني محمد


______________________________

قوله عليه السلام: و كان بلال عبدا صالحا


و روى الصدوق أبو جعفر ابن بابويه رضوان اللّه تعالى عليه في الفقيه عن أبي بصير عن أحدهما عليهما السّلام أنه قال: ان بلا لا كان عبدا صالحا فقال: لا أؤذن لا حد بعد رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله فترك يومئذ «حي على خير العمل»[546].


و في الفقيه أيضا: روي منصور بن حازم عن أبي عبد اللّه عليه السّلام قال: هبط جبرئيل عليه السّلام بالاذان على رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و كان رأسه في حجر علي عليه السّلام فأذن جبرئيل عليه السّلام و أقام، فلما انتبه رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله قال: يا علي سمعت؟ قال: نعم يا رسول اللّه فقال: حفظت؟ قال: نعم قال: ادع بلالا فعلمه، فدعا بلا لا فعلمه‏[547].


[540] رجال الشيخ: 21

[541] رجال ابن داود: 462

[542] رجال الشيخ: 497

[543] الكافى: 4/ 174 باب الفطرة ح 22

[544] تحامله صاحب المنتقى« منه»

[545] الاستبصار: 1/ 312

[546] من لا يحضره الفقيه: 1/ 184

[547] من لا يحضره الفقيه: 1/ 183