کد مطلب:370112 سه شنبه 13 تير 1396 آمار بازدید:34

صعصعة بن صوحان
 صعصعة بن صوحان‏

121- محمد بن مسعود، قال: حدثني أبو جعفر حمدان بن أحمد، قال: حدثني معاوية بن حكيم، عن أحمد بن النصر، قال: كنت عند أبي الحسن الثاني عليه السّلام قال:


و لا أعلم الا قام و نفض الفراش بيده، ثم قال لي يا أحمد ان أمير المؤمنين عليه السّلام عاد صعصعة بن صوحان في مرضه، فقال: يا صعصعة و لا تتخذ عيادتي لك أبهة على قومك.


______________________________


[صفحه 285]


قال: فلما قال أمير المؤمنين لصعصعة هذه المقالة، قال صعصعة: بلى و اللّه أعدها منّة من اللّه عليّ و فضلا، قال: فقال له امير المؤمنين عليه السّلام: ان كنت ما علمتك لخفيف المئونة حسن المعونة، قال، فقال صعصعة: و أنت و اللّه يا أمير المؤمنين ما علمتك الا باللّه عليما و بالمؤمنين رءوفا رحيما.


122- محمد بن مسعود: قال: حدثني علي بن محمد قال: حدثني محمد ابن احمد بن يحيى، عن العباس بن معروف، عن أبي محمد الحجال، عن داود ابن أبي يزيد، قال قال أبو عبد اللّه عليه السّلام: ما كان مع أمير المؤمنين عليه السّلام من يعرف حقه الا صعصعة و أصحابه.


123- محمد بن مسعود، قال: حدثني أبو الحسن علي بن علي الخزاعي، قال: حدثنا محمد بن علي بن خالد العطار، قال: حدثني عمرو بن عبد الغفار، عن أبي بكر بن أبي عياش، عن عاصم بن أبي النجود: عمن شهد ذلك، أن معاوية حين قدم الكوفة دخل عليه رجال من أصحاب علي عليه السّلام و كان الحسن عليه السّلام قد أخذ الامان لرجال منهم مسمين بأسمائهم، و أسماء آبائهم، و كان فيهم صعصعة.


فلما دخل عليه صعصعة، قال معاوية لصعصعة: أما و اللّه أني كنت لابغض أن تدخل في أماني، قال: و أنا و اللّه أبغض أن أسميك بهذا الاسم، ثم سلم عليه بالخلافة.


قال فقال معاوية: ان كنت صادقا فاصعد المنبر فالعن عليا! قال: فصعد المنبر و حمد اللّه و أثنى عليه، ثم قال: أيها الناس أتيتكم من عند رجل قدم شره و أخر خيره و أنه أمرني أن ألعن عليا فالعنوه لعنه اللّه فضج أهل المسجد بآمين.


فلما رجع اليه فأخبره بما قال ثم قال: لا و اللّه ما عنيت غيري ارجع حتى تسميه باسمه، فرجع و صعد المنبر، ثم قال: أيها الناس أن أمير المؤمنين أمرني أن ألعن علي بن أبي طالب فالعنوا من لعن علي بن أبي طالب قال: فضجوا بآمين، قال؛ فلما خبر معاوية قال: لا و اللّه ما عني غيري، أخرجوه لا يساكنني في بلد، فأخرجوه.