کد مطلب:370188 سه شنبه 17 مرداد 1396 آمار بازدید:41

في عبد الله بن شريك العامرى

اختيار معرفة الرجال المعروف برجال الكشى (مع تعليقات مير داماد الأسترآبادى)، ج‏2، ص: 481


في عبد اللّه بن شريك العامرى‏


390- حدثنا أبو صالح خلف بن حماد الكشي، قال: حدثنا أبو سعيد سهل بن زياد الادمي الرازي، قال: حدثني علي بن الحكم، عن علي بن المغيرة، عن ابي جعفر عليه السّلام قال: كأني بعبد اللّه بن شريك العامري عليه عمامة سوداء و ذوابتاها بين كتفيه مصعدا في لحف الجبل (1) بين يدي قائمنا اهل البيت في أربعة آلاف مكرون و مكرورون.


391- عبد اللّه بن محمد، قال: حدثني الحسن بن على الوشاء، عن أحمد ابن عائذ، عن أبي خديجة الجمال، قال: سمعت أبا عبد اللّه عليه السّلام يقول: اني سألت اللّه في اسماعيل أن يبقيه بعدي فأبى، و لكنه قد أعطاني فيه منزلة أخرى، انه يكون‏


______________________________

الصادق صديق علي بن يقطين.


و قد ذكره الشيخ أيضا في أصحاب أبي الحسن الكاظم عليه السّلام‏[961] وفاقا لأبي عمرو الكشي في كتابه.


فاما قول الحسن بن داود: نجبة- بالنون و الجيم المفتوحتين و الباء المفردة- ابن الحارث «لم- كش» كوفي صادق صديق علي بن يقطين‏[962]. فمن باب الغلط في الضبط و التغبيب في الفحص.


و نحن قد فصلنا حق القول في المعلقات على الفقيه، و في المعلقات على الإستبصار، فليتثبت.


في عبد اللّه بن شريك العامرى قوله (ع): في لحف الجبل‏


اللحف- بالكسر- أصل الجبل قاله في القاموس‏[963].


اختيار معرفة الرجال المعروف برجال الكشى (مع تعليقات مير داماد الأسترآبادى)، ج‏2، ص: 482


أول منشور في عشرة من أصحابه، و منهم عبد الله بن شريك و هو صاحب لوائه.


392- طاهر بن عيسى، قال: حدثني جعفر بن أحمد بن أيوب السمرقندي المعروف بابن التاجر، قال: حدثني أبو سعيد الادمي، قال: حدثني محمد بن علي الصيرفي، عن عمرو بن عثمان، عن محمد بن عذافر، عن عقبة بن بشير، عن عبد اللّه بن شريك، عن أبيه، قال: لما هزم امير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السّلام الناس يوم الجمل، قال: لا تتبعوا مدبرا، و لا تجهزوا على جرحى، (1) و من أغلق بابه فهو آمن.


فلما كان يوم صفين قتل المدبر و اجهز على الجرحى، قال أبان بن تغلب:


قلت لعبد اللّه بن شريك: ما هاتان السيرتان المختلفتان؟ فقال: ان أهل الجمل قتل طلحة و الزبير و ان معاوية كان قائما بعينه و كان قائدهم.