کد مطلب:370217 چهارشنبه 18 مرداد 1396 آمار بازدید:8

الفطحية
 الفطحية

472- هم القائلون بامامة عبد اللّه بن جعفر بن محمد، و سموا بذلك: لأنه قيل انه كان أفطح الرأس، و قال بعضهم: كان أفطح الرجلين، و قال بعضهم: انهم نسبوا الى رئيس من أهل الكوفة يقال له: عبد اللّه بن فطيح.


______________________________


اختيار معرفة الرجال المعروف برجال الكشى (مع تعليقات مير داماد الأسترآبادى)، ج‏2، ص: 525


و الذين قالوا بامامته عامة مشايخ العصابة و فقهاؤها مالوا الى هذه المقالة، فدخلت عليهم الشبهة لما


روي عنهم عليه السّلام أنهم قالوا: الامامة في الاكبر من ولد الامام اذا مضى.


ثم منهم من رجع عن القول بامامته لما امتحنه بمسائل من الحلال و الحرام لم يكن عنده فيها جواب، و لما ظهر منه من الاشياء التي لا ينبغي أن يظهر من الامام.


ثم ان عبد اللّه مات بعد أبيه بسبعين يوما، فرجع الباقون إلا شذاذا منهم عن القول بامامته الى القول بامامة أبي الحسن موسى عليه السّلام و رجعوا الى‏


الخبر الذي روي: أن الامامة لا تكون في الاخوين بعد الحسن و الحسين عليه السّلام.


و بقي شذاذ منهم على القول بامامته، و بعد أن مات قال بامامة أبي الحسن موسى عليه السّلام.


و روي عن أبي عبد اللّه عليه السّلام: أنه قال لموسى يا بني: ان أخاك سيجلس مجلسي و يدعى الامامة بعدي، فلا تنازعه بكلمة فانه أول اهلي لحوقا بي.


473- حمدويه بن نصير، قال: حدثنا أيوب بن نوح، عن صفوان بن يحيى عن داود بن فرقد، قال: سمعت أبا عبد اللّه عليه السّلام يقول: ان أصحابي أولو النهى و التقى فمن لم يكن من أهل النهى و التقى فليس من أصحابي.


474- ابن مسعود، قال حدثني عبد اللّه بن محمد بن خالد الطيالسي، عن الحسن بن علي الوشاء، عن محمد بن حمران، عن أبي الصباح الكناني، قال: قلت لأبي عبد اللّه عليه السّلام: انا نعير بالكوفة فيقال لنا: جعفرية! قال: فغضب أبو عبد اللّه عليه السّلام ثم قال: ان أصحاب جعفر منكم لقليل، انما أصحاب جعفر من اشتد ورعه و عمل لخالقه‏